الإستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية

أولت السلطنة اھتماماً بالغاً بالتنمیة العمرانیة، وقد تجسد ھذا الاھتمام فیما تضمنتھا أول استراتیجیة للتنمیة بعیدة المدى من إدراك مبكر لأھمیة البعد المكاني للتنمیة الشاملة تمثلت في العدید من الأھداف مثل توزیع الاستثمارات جغرافیاً، ودعم المراكز السكانیة والمحافظة علیھا واستكمال ھیاكل البنیة الأساسیة، والاھتمام الكبیر بالبیئة والمحافظة علیھا

وتعد الاستراتیجیة العمرانیة الإطار العام لتوجیھ النمو العمراني خلال العشرین عاماً القادمة بما یحقق التوازن بین أبعاد التنمیة الاجتماعیة والاقتصادیة والبیئیة والتي تتجسد مكانیاً في التنمیة العمرانیة، لذلك تعتبر ممكنا أساسیا لتحقیق رؤیة عمان 2040 ، كما أنھا تضمن تنافسیة المدن وقدرتھا على الصمود أمام المتغیرات المختلفة، وتتسق كذلك في أھدافھا مع أھداف الأمم المتحدة للتنمیة المستدامة 2030 حیث كانت السلطنة ولا زالت من ضمن الدول التي وقعت على الالتزام بتطبیق مبادئھا في كافة الخطط والاستراتیجیات الوطنیة

وتمثل الاستراتیجیة العمرانیة على المستویین الوطني والإقلیمي (استراتیجیات المحافظات) نتاجاً لمراحل عدیدة من النھج التشاركي الذي اتسم بالتزامن لضمان التغذیة الراجعة، وتحقیق التكامل فیما بینھا، بالإضافة إلى التوافق مع رؤیة عمان 2040 والتنسیق مع مختلف القطاعات الحكومیة والخاصة والمؤسسات الأكادیمیة، وبمشاركة مجتمعیة واسعة للأخذ بتطلعات وآراء أصحاب العلاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى